الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات » البنات والحب


02 - شعبان - 1430 هـ:: 25 - يوليو - 2009

علمني كل ما هو حرام ثم خطب غيري!


السائلة:هنادى ا م

الإستشارة:هدى محمد نبيه

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته..
 أولا أشكركم على موقعكم الجميل، وجزاكم الله كل خير.
أرجو مساعدتكم لأني بجد تعبانة جدا.
 أنا فتاة عندي 22 سنة، كنت أحب شابا لمدة 6 سنوات، وبعدها تركني، ولكن بعد أن فعل معي مقدمات الزنا وبعدها ذهب وخطب فتاة أخرى وتذللت له لكي يرجع لي، ولكنه رفض.
 وبعدها بدلا من أتوب إلى الله: تكلمت مع شباب على النت!
 ولكن الآن الحمد لله: تبت ورجعت إلى الله و أصلى الصلاة في وقتها وابتعدت عن كل ما هو حرام.
 ولكن من فترة سمعت أن هذا الشاب تزوج وعاش حياته وهو سعيد فيها وأنا الذي ظلمني وعلمني كل ما هو حرام!
 لقد كنت فتاة بريئة لا تعلم شيئا، وهو علمني كل حاجه حرام، واستغلني أسوأ استغلال، رماني وذهب وتزوج.
 أما أنا التي تبت إلى الله لا يتقدم لي أحد!
 رغم أنى أريد أنا أتزوج وأكون أسرة، وأنجب أطفالا أعلمهم الدين الصحيح، وأحافظ عليهم.
 أنا أصلي وأدعو الله، ولكن الله لا يستجب لي!
 وأجدد توبتي كل يوم لأني لم أنس الذنب الكبير الذي فعلته!
 كل يوم أتذكره وأتحسر وأبكى أشد البكاء على ما فعلته.
 ندمت وتبت وأتقطع حسرة على ما فعلته، وأتمنى أن يعود بي الزمان إلى الوراء لكي أصلح ما أفسدته، فقد قصرت في حق ربي أشد التقصير ولا أستطيع مسامحة نفسي.
 أحس أن الزوج الصالح الذي أتمناه لا أستحقه وأن من حق أي فتاة أخرى حافظت على نفسها أن تتزوج بزوج صالح مثلها!
 لكن أنا تبت ورجعت إلى الله.
 أرجوكم ساعدوني، كيف أتخلص من شعوري هذا الذي أتألم منه كل يوم، وماذا أفعل لكي يرزقني الله الزوج الصالح ويسترني، وهل الله يعقابني على ما فعلته؟
 ولماذا هذا الشاب الذي خدعني يعيش حياته سعيدا على الرغم من أنه هو الذي ظلمني وعلمني كل شيء حرام، ودمر سمعتي هو يعيش سعيدا وأنا أعيش محطمة، لا أحد يعبرني أرجوكم ساعدوني فأنا أحتاج إليكم.


الإجابة

الابنة الفاضلة / هنادي حفظها الله
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، وبعد.
فإنه ليسرنا أن نرحب بك في موقعك لها أون لاين فأهلا وسهلا ومرحبا بك، ونسأله - جل وعلا - أن يغفر لكِ وأن يتوب عليك، وأن يرزقك زوجا صالحا مباركا يكون عونا لك على طاعة الله، وتنعمين معه بنعمة الأمن والأمان والسعادة الأسرية، والاستقرار النفسي.
ابنتي الحبيبة:
 بقدر حزني وألمي لما وقعتِ فيه من معصية بقدر تعجبي ، فلقد ذكرتِ في خطابك أنك تبلغين من العمر22 عاما وكنتِ على علاقة بهذا الشاب لمدة 6 سنوات، أي أنك كنت تبلغين 16 من عمرك وقتها، أي كنت في مرحلة المراهقة وهى تحتاج إلى الكثير من التوجيه والإرشاد، فأين والديكِ؟ وما دورهما في حياتك؟ كيف لم يشعرا بهذه العلاقة الطويلة التي استمرت ستة أعوام؟
حبيبتي التائبة إلى ربها:
 هوني على نفسك فأنتِ وقعت فريسة لإهمال الأهل وهذا الشاب الذي أباح لنفسه الاعتداء على حرمات المسلمين، واعلمي أن الفتاة تفقد قيمتها بما تقدمه من تنازلات وبما تقع فيه من المخالفات.
 و أن الرجل لا مانع عنده من مواصلة اللعب إذا وجد صيداً سهلاً، وأنتِ فعلتِ ذنباً من الذنوب، وهذا الذنب واضح ، ولا بد أن تعلمي أن أي رجل يمشي مع أي فتاة فإنه لا يريد منها إلا هذا الأمر، فإن أخذه فإنه ينظر إليها نظرة حقيرة، ويقول: (كما فعلت معي ستفعل مع غيري)، ورغم أنك كنت تحبينه لكنه كان يعلم بأن التي تفرط في عرضها لا يمكن أن تصلح زوجة ولا تصلح حبيبة!
 ولا بد أن تعلمي أن هذا طبع الرجال جميعًا، فالرجل يظل متعلقا بالمرأة ما دامت عفيفة وفاضلة، وما دام لم يستطع أن يأخذ منها شيئًا، وأما إذا أخذ منها شيئًا فإنه يتركها وتزهد نفسه فيها، ولكن  قدر الله وما شاء فعل، والحمد لله أن الأمر وقف عند هذا الحد، ولعله من لطف الله بكِ أن هذه الجريمة العظيمة لم تكن لها آثار وتوابع، فقد يحدث ما لا تحمد عقباه حتى في هذه العلاقات السطحية، وأنك مازلتِ بكرا وتستطيعين استكمال حياتك، ولتكن تجربتك هذه درسا قاسيا يجعلك على قدر كبير من الحرص والحذر والتمسك بتعاليم ديننا الحنيف.
غاليتي.. سعدت كثيراً بما كتبتيه فلقد فررت إلى الله وسارعت بالتوبة، وإن التوبة الصادقة تجب وتمحو ما قبلها، والتائب من الذنب كمن لا ذنب له، والندم توبة والله سبحانه قال بعد الحديث عن أكبر الجرائم {إلا من تاب وآمن وعمل عملاً صالحاً فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفوراً رحيماً } وفي الآية دليل على أن صدق التوبة والإخلاص فيها يبدل سيئات العاصي إلى حسنات، وهو سبحانه قادر على أن يرضي المظلوم ويعفو عن الظالم، فسبحان من لا يسأل عما يفعل وهم يسألون.
ولا شك أن للتوبة النصوح علامات، أولها أن يكون التائب بعدها أفضل، وأن يجددها كلما ذكره الشيطان بالمعاصي، وأن يتصل ندمه، وأن يحول ذلك الندم إلى استغفار وانكسار، ورب معصية أورثت ذلاً وانكسارا خيرا من طاعة أورثت عزا واستكباراً، وأن يجتهد في الحسنات الماحية ، وأن يتخلص من رفقة المعصية ويتلف آلاتها وأرقامها وكل ما يذكر بها وأن يجتهد في الطاعات.
وأوصيك ونفسي بشيء من قيام الليل وصيام النهار بجوار العبادات التي تؤدينها، مع الإكثار من التوبة والاستغفار، واجعلي ذلك على لسانك دائمًا أبدًا، ولا تقفي طويلاً أمام هذا الذنب حتى لا تظلي تعيشين حالات الحزن والكآبة، وإنما انظري إلى حسن الظن بالله تعالى، واعلمي أن الله جل جلاله إذا أحسن العبد الظن به يسر له أمره، فهو قال: (أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه حين يذكرني).
 فأوصيك بحسن الظن بالله وحسن العمل والإكثار من ذكر الله وصيام النوافل حتى تؤدبي هذه النفس الأمارة بالسوء، مع شيء من قيام الليل والاجتهاد في حفظ القرآن – إذا لم تكوني حافظة أو إذا كان حفظك قليلا - ولو بمقدار آية أو آيتين حتى تؤدبي نفسك، وتستفيدين من لحظة الانكسار التي عندها الآن في تقوية علاقتك بالله تبارك وتعالى، واسألي الله تبارك وتعالى أن يمنَّ عليك بزوج صالح يخرجك من هذه الحالة النفسية ويُذهب عنك هذا القلق ويهدئ من نفسك ويرضيك بقضاء الله تعالى، ولا تشغلي بالك بهذا الشاب ولا تتذكرينه فكل حسابه على الله ، والله يمهل ولا يهمل.
غاليتي:
 حاولي أن تتخذي صاحبات صالحات تتعاونين معهنَّ على طاعة الله والتي تكونين معهنَّ شغلٌ بالدعوة إلى الله جل وعلا، فأنت مازلت في سن صغيرة وتفتقرين إلى خبرة الحياة، فعليك بالصحبة الصالحة التي تعينك على اكتساب هذه الخبرات الاجتماعية واكتساب القدرات التي تعينك على الوصول إلى رضوان الله جل وعلا وللوصول كذلك إلى ما فيه سعادتك في أمور هذه الدنيا، فعليك بالصحبة الصالحة التي أثنى عليها - صلوات الله وسلامه عليه – وحذر من نقيضها كما قال - صلوات الله وسلامه عليه : (إنما مثل الجليس الصالح وجليس السوء كحامل المسك ونافخ الكير، فحامل المسك إما أن يحذيك وإما أن تبتاع منه وإما أن تجد منه ريحاً طيبة ونافخ الكير إما أن يحرق ثيابك وإما أن تجد منه ريحاً منتنة) متفق عليه. وقال - صلوات الله وسلامه عليه :(المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل ) رواه أبو داود في سننه.
تعرفي على الأخوات الصالحات الأمينات، وانتقي منهن من تثقين في عقلها وفهمها وحكمتها وأمانتها ، ثم كلميها في هذا الشأن، سواء لنفسك أو لأخواتك، بحيث توضحي لها أنك راغبة في الزواج من زوج صالح، وأنك لا تخشي من قلة الخطاب، ليس هذا هو خوفك، ولا هو قلقك، ولكنك تخشين أن يتقدم إليك من لا يصلح ديناً ولا خلقاً، وتودين أن يكون الزوج صاحب دين وخلق، حتى ولو كان مستواه المادي متوسطاً، وأنك لا تشترطين سوى الدين والخلق وتودين من يخاف الله ويتقيه. بهذا الأسلوب تعرف الأخوات الفاضلات أنك لا تطلبين الزوج لقلته ولكنك تطلبين صاحب الدين والخُلُق.
ولا بأس من حضور المناسبات العائلية والتعرف على النساء الصالحات والتجمل معهن، فيعرفك الناس، ويذكرونك بين الأمهات وأقارب الشباب الراغب في الزواج.
وأخيراً نسأل الله عز وجل أن يشرح صدرك وأن ييسر أمرك وأن يثبتك على الحق وأن يجعلك من عباد الله الصالحين وأن يوفقك لما يحبه ويرضاه.



زيارات الإستشارة:17272 | استشارات المستشار: 345


الإستشارات الدعوية

أبي رجل طيب لكنه لا يصلي!
الدعوة في محيط الأسرة

أبي رجل طيب لكنه لا يصلي!

عمر بن محمد بن عبدالله 08 - شعبان - 1431 هـ| 20 - يوليو - 2010

أولويات الدعوة

انبذي الوساوس.. وانصرفي لما ينفعك!

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير6007



وسائل دعوية

لي صديقة إسبانية وهي تحب أن تدخل الإسلام!

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي5931

مكان التطعيم أصبح مثل الحجر!
الأطفال

مكان التطعيم أصبح مثل الحجر!

د.الجوهرة عبدالعزيز القضيبي6499
التقويم السريع للأسنان؟!
الأسنان

التقويم السريع للأسنان؟!

د.سلوى عبد الرحمن السدحان9085

استشارات محببة

تعرفت عليها عبر الهاتف وأخاف أن أرتبط بها!
الاستشارات الاجتماعية

تعرفت عليها عبر الهاتف وأخاف أن أرتبط بها!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهrnأنا تعرفت على فتاة وأحببتها...

د.علي بن محمد بن أحمد الربابعة2783
المزيد

هل أنا خائنة لأهلي وأبي وعمي عندما أتحدث مع أمي ?
الاستشارات الاجتماعية

هل أنا خائنة لأهلي وأبي وعمي عندما أتحدث مع أمي ?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnأنا عندي مشكلة وكنت أريد...

عصام حسين ضاهر2783
المزيد

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)
الأسئلة الشرعية

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)

السلام عليكم ورحمة الله.. سؤالي إلى الدكتوراه رقية المحارب.....

د.رقية بنت محمد المحارب2783
المزيد

طفلي في السنة التمهيدية يرفض الاستذكار وترديد الآيات!
الإستشارات التربوية

طفلي في السنة التمهيدية يرفض الاستذكار وترديد الآيات!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
طفلي في السنة التمهيدية...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2783
المزيد

هل يمكن أن أطلب الطلاق أو الخلع من زوجي لأنّ العيش أصبح مستحيلا ؟!
الاستشارات الاجتماعية

هل يمكن أن أطلب الطلاق أو الخلع من زوجي لأنّ العيش أصبح مستحيلا ؟!

السلام عليكم ورحمة الله أنا متزوّجة منذ ثلاث سنوات ولديّ طفل....

أ.فرح علي خليفة2783
المزيد

أريد الانفتاح ومخالطة الناس والتخاطب معهم !
الاستشارات الاجتماعية

أريد الانفتاح ومخالطة الناس والتخاطب معهم !

السلام عليكم ورحمة الله أنا شابّ ، أمّي وأبي لا يسمحان لي بالخروج...

د.خالد بن عبد الله بن شديد2783
المزيد

لا ينبغي لك استعمال ألفاظ الطلاق عند الحث أو الامتناع
الأسئلة الشرعية

لا ينبغي لك استعمال ألفاظ الطلاق عند الحث أو الامتناع

حلفت أن زوجتي طالق بالثلاث إذا دخلت بيت أمي.. أكيد راح أدخل...

الشيخ.سليمان بن إبراهيم بن محمد الأصقه2784
المزيد

أريد أن أستعيد حب بناتي!
الإستشارات التربوية

أريد أن أستعيد حب بناتي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا مطلقة وأسكن مع أهلي في...

أ.د.عبد الكريم بن محمد الحسن بكار2784
المزيد

أجبرت على دراسة التاريخ، فهل أكمل؟
الإستشارات التربوية

أجبرت على دراسة التاريخ، فهل أكمل؟

السلام عليكم..rn أنا طالبة المستوى الثالث تاريخ مشكلتي بدأت...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2784
المزيد

ابتعدي عن قصص القتل والحرب لتأثيرها على الأطفال!
الإستشارات التربوية

ابتعدي عن قصص القتل والحرب لتأثيرها على الأطفال!

السلام عليكم.. rnابني ذو الأربع سنوات ذكي والحمد لله, عند النوم...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2784
المزيد