معلومات عن الكواكب (1)

واحة الطفولة » واحة المعلومات
18 - جماد أول - 1436 هـ| 09 - مارس - 2015


1

كوكب عطارد:

يعتبر عطارد كوكبا صغيرا، وهو أقرب كوكب يدور حول الشمس. ويشتهر بأنه شديد الحرارة، ويوصف سطحه بأنه عبارة عن حفرة جرداء تشبه تلك التي على القمر التابع للأرض.

 

- تصل درجات الحرارة في النهار إلى 400 درجة مئوية بسبب قربه من الشمس.

- لا يوجد غلاف جوي لحفظ درجة الحرارة؛ لذلك هي تنخفض انخفاضا هائلا في الليل يصل إلى 180 درجة مئوية.

- يمتاز عطارد بانخفاض الجاذبية السطحية.

- لا يوجد غلاف جوي حول عطارد لذلك لا توجد رياح أيضاً.

- لا وجود للمياه على السطح، ولكن قد تكون هناك مياه تحت السطح.

- وكما أنه لا وجود للمياه فلا وجود للهواء على السطح.

 

   كوكب الزهرة:

      يعتبر كوكب الزهرة مذهلا! حجمه مثل حجم الأرض تقريبا، و لكنه يختلف عنه في الغلاف الجوي وأحوال السطح. إن الغيوم الكثيفة المحيطة به تحبس فيه الحرارة، ويعد سطحه مليئا بالبراكين النشطة.

 

- إن الغلاف الجوي للزهرة مكون من ثاني أكسيد الكربون.

- هناك جاذبيه مشابهة لجاذبية الأرض.

- يعتبر حجمه أصغر بقليل من حجم الأرض.

- هذا الكوكب محاط بغيوم مكونة من الزئبق، وكلور الحديد، وحمض الكبريتيك والهيدروكربون. و تكون هذه الغيوم أكثر الأمطار الحمضية المسببة للتآكل الموجودة في النظام الشمسي.

- تمتاز الغيوم المحيطة بكوكب الزهرة بأنها شديدة الكثافة؛ مما لا يعبر من خلالها إلا قدر قليل من الضوء إلى السطح. و يتحول الضوء الذي يصل السطح إلى حرارة، و لا يستطيع مغادرة الجو؛ مما يجعل هذا الكوكب الأشد حرارة، وتصل درجات الحرارة إلى 500 درجة مئوية.

- غالبا ما يوصف سطح الزهرة بأنه "صحراء عاصفة" مليء بالحفر وبراكين نشطة.

- يتكون سطح هذا الكوكب من الرصاص المنصهر.

- لا توجد أي مياه سائلة على كوكب الزهرة.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصدر:

sciencekids.co.nz

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...